كيف أحسب مدة الحمل بشكل صحيح؟

By | أغسطس 11, 2021

إن حلم الأمومة هو أمنية جميع السيدات في كل أنحاء العالم، على اختلاف أعمارهم وجنسياتهم وشخصياتهم وحتى ألوانهم وأعراقهم، فعلى الرغم من ذلك، يبقى هذا الشعور اللطيف المليء بالدفئ والحنان هو الطيف الذي يزور النساء دائماً في أن يصبحوا أمهات وأن يمارسوا حياتهم الجديدة بدايةً من اتباع التعليمات اللازمة أثناء فترة الحمل، مروراً بفترة الولادة وما بعدها من رضاعة وتربية مثل باقي النساء بشكل طبيعي.. فهي فِطرة طبيعية جداً قد غرسها الله داخل كل أنثى. إذاً وبعد معرفة الزوجة بهذه المفاجأة الرائعة، قد يتساءل الكثير منا، كيف أحسب مدة الحمل بشكل صحيح؟
هذا ما سنتعرف عليه تفصيلياً من خلال المقال التالي.. تابعونا.
اكتشاف السيدة للحمل:
يأتي هذا الأمر في العديد من الأوقات والأشكال المختلفة، والتي قد تتضمن الكثير من لحظات التأثر أو الصدمة أو البكاء والعاطفة الجياشة، فهناك من تكتشف أنها حامل بعد مرور العديد من الشهور، ولا تلحظ ذلك إلا عند زيادة حجم بطنها وانقطاع الدورة الشهرية عنها لفترة طويلة تتعدى الشهور، وهناك من تكتشفه في بدايته تماماً ربما لأسبوع أو أسبوعين، وعادةً ما تكون عروس جديدة وتنتظر ظهور شرطتي اختبار الحمل المنزلي بفارغ الصبر، أما تلك الأم التي تمتلك أطفالاً بالفعل ولم تسعى لحدوث الحمل على الإطلاق، إلا أنها قد تشعر ببعض الأعراض الغريبة عنها على غير العادة، وعندما تقوم بعمل الاختبار المنزلي في توجس لانتظار النتيجة، وتكتشف على غير توقع.. أنها حامل! وغيرهم الكثير، إلا أنكِ عادةً عندما تكتشفين أنك حامل، قد تشعرين للوهلة الأولي بالسعادة والإثارة، أو بالصدمة والارتباك والانزعاج، فردة الفعل هذه تعود لكل شخص حسب احتياجه وظروفه، وقد يكون السبب وراء ذلك هو التغيرات التي تحدث في مستويات الهرمونات بجسم السيدة الحامل، والتي يمكن أن تجعلك تشعرين بمزيد من العاطفة على اختلاف أشكالها.
كيفية حساب مدة الحمل من البداية:
عادةً ما تبدأ السيدة الحامل بالتفكير في كيفية حساب مدة حملها الجديد بعد تأكدها من هذا الخبر الرائع، بعد عمل الاختبار المنزلي عن طريق البول، أو اختبار الدم، وعندها تبدأ بمحاولة حساب فترة الحمل ومتى تم ومتى بدأ.. مع الكثير من التساؤلات الأخرى.
في الحقيقة يتم حساب فترة الحمل بتقويم ثابت، فإذا اتبعنا التقويم الهجري فلابد أن نستمر على نفس التقويم لمعرفة نهاية فترة الشهر التاسع واقتراب ميعاد الولادة، وبنفس الشكل إن تم اتباع التقويم الميلادي فلابد أن يتم الاستمرار عليه حتى إعطاء تاريخ نهاية الشهر التاسع للسيدة الحامل.
إذا كيف يتم حساب مدة الحمل؟ يبدأ حساب فترة الحمل من اليوم الأول لآخر دورة شهرية بالنسبة للسيدة الحامل قبل حدوث الحمل، لكنها تحتاج إلى دورة شهرية منتظمة ومستمرة لا يحدث بها أي اضطرابات عنيفة أو انقطاع لفترات زمنية طويلة، تعمل السيدة علي زيادة مدة 7 أيام بعد أول يوم لآخر دورة.
حساب شهور الحمل:
بعد التأكد من حدوث الحمل، وحساب مدة فترة الحمل بالنسبة للمرأة الحامل بالعملية الحسابية السابقة، وهي أننا نزيد 7 أيام على أول يوم في آخر دورة شهرية منتظمة قبل الحمل، نزيد على الرقم الناتج فترة 9 أشهر، فعلي سبيل المثال: كان أول يوم في آخر دورة شهرية منتظمة لإمرأة حامل هو 1-1 ، سنزيد عليهم 7 أيام، ثم مدة 9 شهور، وبهذا تكون نهاية الشهر التاسع يوم 8-10 لهذه المرأة، وبالتالي فإن توقعات حدوث الولادة ستكون قبل هذا التاريخ وخلال الشهر التاسع باختلاف ظروف السيدات الحوامل، إلا أن هناك بعض الحالات القليلة التي قد تتجاوز فيها السيدة الحامل شهرها التاسع لتصل للأسبوع الثاني في الشهر العاشر.
فترة الحمل بالأسابيع:
غالباً ما تشمل فترة الحمل أربعين أسبوعاً، يبدأ الحمل من الأسبوع الأول، وغالباً ما يتم اكتشافه بعد مرور أول شهر لدي الكثير من النساء يعني أنه قد مر ما لا يقل عن ثلاثة أسابيع أو أكثر من بدايته حتى اكتشافه من قبل المرأة الحامل، وتنتهي فترة الحمل واستعداد الرحم والمرأة وحتى الجنين إلي حدوث عملية الولادة وخروجه إلى العالم بحلول الأسبوع الأربعين من بداية فترة الحمل.